مدارس المتفوقين “STEM” تعليم استثنائي وطلاب يستحقون الأفضل

مدارس المتفوقين “STEM” تعليم استثنائي وطلاب يستحقون الأفضل
مدارس المتفوقين

مدارس ستيم (STEM) في مصر بمثابة منارة للإبداع والابتكار، حيث تُخرج طلابًا يمتلكون عقولًا لامعة وكأنهم علماء صغار، يتمتع هؤلاء الطلاب بشغف لا ينضب للتعلم واكتشاف أسرار العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، ولما لا وهذا هو المنهج التعليمي الذي تتبعه مدارس المتفوقين في مصر! ولكن هل يتوقف دعم الدولة لطلابها المتفوقين عند هذا الحد، أم من الإنصاف أن يستمر دعمها لأبنائها والاستثمار في عقولهم حتى يكونوا سببًا في رفعتها وتقدمها!

مدارس المتفوقين “STEM” تعليم استثنائي وطلاب يستحقون الأفضل
مدارس المتفوقين

مدارس المتفوقين STEM التعلم من أجل المعرفة

مدارس المتفوقين في مصر لا يعرفها الكثيرون، هي نواة للابتكار ومن المفترض أن تكون أيضا بوابة للمستقبل وتحقيق طموحات كل طالب استطاع الالتحاق بها ومواصلة العطاء خلال السنوات الثلاثة، حيث تقدم مدارس ستيم بيئة تعليمية فريدةً من نوعها تحفز الإبداع وتشجع على التفكير النقدي وحل المشكلات من خلال توفير ما يأتي:

  • منهج دراسي متطور: حيث تعتمد على التعلم النشط والتجارب العلمية العملية والمشاريع البحثية.
  • معلمون مؤهلون: تعمد وحدة ستيم على اختيار معلمين يتمتعون بخبرة واسعة وشغف بتدريس العلوم، مما يلهم الطلاب ويدفعهم إلى التفوق.
  • مرافق حديثة: توفر بيئة مثالية للتعلم والابتكار، بما في ذلك مختبرات مجهزة بأحدث التقنيات ومساحات مخصصة للبحث العلمي.
طلاب مدارس ستيم
طلاب مدارس ستيم

 رحلة 24 من طلاب مصر المتفوقين في مسابقة “أيسف”

استقبل الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الطلاب المشاركين في مسابقة “أيسف” الدولية للعلوم والهندسة (ISEF) التي تقام في الولايات المتحدة الأمريكية في الفترة من 11 إلى 17 مايو 2024، بهدف تشجيع الطلاب وتحفيزهم لرفع اسم مصر عالياً في هذا المحفل الدولي.

علماء المستقبل المتوجهون إلى الولايات المتحدة الأمريكية هم 24 طالبًا، من بينهم 21 طالبًا من مدارس المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا (STEM) من محافظات مختلفة، و3 طلاب من المدارس الخاصة.

أهم مطالب طلاب ستيم في مصر

منذ عام 2018 تم اعتماد النسبة المرنة لإلحاق خريجي طلبة مدارس المتفوقين بالجامعات وفق عدد المقاعد المتاحة لهم تبعا للقرار 663 بتاريخ 20-5-2017، مما أجبر عدد كبير قد يتخطى نصف الدفعة للالتحاق بكليات العلوم والطب البيطري بما يتنافى مع طموحاتهم ومساعيهم طوال السنوات الثلاثة، ومن هنا برزت عدة مقترحات هامة، يطمح الطلاب وأولياء الأمور أن يفتح المسؤولون لها قلوبهم وعقولهم وهي:

  • منح كاملة للطلاب المتفوقين لاستكمال مسيرتهم التعليمية في الجامعات الأهلية والخاصة، بدلا من هجرة هذه العقول إلى خارج مصر لاستكمال تعليمهم.
  • تطبيق معامل التفوق وهو معامل يفوق الواحد الصحيح بدلًا من “النسبة المرنة” لضمان توزيع عادل للطلاب في الجامعات الحكومية.
  • زيادة عدد المقاعد الحكومية والخاصة في الكليات المتاحة لطلاب ستيم.